الرئيسية / برامج الحماية من الفيروسات Antivirus Software

برامج الحماية من الفيروسات Antivirus Software

ما هي برامج الحماية وكيف نختار البرنامج الأفضل للجهاز ؟

برامج الحماية من الفيروسات
برامج الحماية من الفيروسات

أولاً: الفيروسات

كلمة “Virus” معناها فى مصطلح الحاسوب هى “البرامج الضارة” بشكل عام، وهى مجموعة من البرمجيات الخبيثة التى يتم برمجتها من قبل مجموعة من المحترفين بطريقة معينة الهدف منها تخريب أنظمة التشغيل أو إتلاف أحد مكونات الجهاز مثل قرص التخزين “Hard disk” أو الذاكرة المؤقتة “Ram” أو اللوحة الرئيسية للجهاز “Motherboard” أو لأغراض أخرى تضر بالجهاز أو التجسس على المستخدمين دون علمهم، حيث تعمل برامج التجسس على جمع مختلف المعلومات الشخصية، مثل تصفح الإنترنت، ورصد المواقع التي تمت زيارتها، ويمكن لهذه البرامج أيضا أن تسيطر على الحاسب المصاب بها .

ثانياً: الحماية

نظراً لتطور البرمجيات الخبيثة كالفيروسات وأساليبها المختلفة، تم تطوير برامج الحماية بإضافة تقنيات أحدث بحيث يتم كشف تلك البرمجيات وحماية الأجهزة منها، وبرامج الحماية تنقسم الى شقين الشق الأول “Anti Virus” وهو برنامج مكافحة الفيروسات أو البرامج الخبيثة ومنعها من دخول الحاسوب أو حذفها بشكل نهائى، الشق الثانى “Internet Security” وهو عبارة عن جدار ناري لحماية الحاسب من مواقع الويب، حيث تقوم هذه التقنية بمراقبة مواقع الويب التي نزورها وتظهر لنا تحذيرات بخصوص بعض المواقع التي لا تملك توقيع رقمي وتقوم بحظر بعض المواقع التي تشمل برمجيات خبيثة وتضر بالنظام .

ثالثاً: كيف يتم اختيار برنامج الحماية المناسب ؟

يتم اختيار برنامج الحماية على أسس ومعايير ثابتة مثل، قوة الحماية فى إكتشاف الفيروسات بشكل سريع والتصدي لها قبل دخولها للنظام، والتحديثات اليومية ونلاحظ بعض البرامج يتم تحديثها من 3 إلى 5 مرات يومياً وهذا يدل على أن معامل الشركة المنتجة للبرنامج تعمل باستمرار لكشف البرمجيات الخبيثة ثم إرسال تحديث بأسماءها وسلوكها لبرامج الحماية، أيضا قلة عدد الإنذارات الخاطئة وهذه تعتمد على تقنية تسمى (Heuristic ) أي ( رصد السلوك المشبوه ) وتعتمد هذه التقنية على دراسة حركة أي تطبيق دون الاعتماد على قاعدة بيانات البرنامج , ثم يتم تحديد هل سلوك البرنامج مشبوه أم لا وكثيراً ما يتم ظهور إنذارات كاذبة من برامج الحماية تفيد بسلوك مشبوه وهو في الحقيقة ليس مشبوه وليس خطيراً، بالإضافة الى ذلك القدرة على إصلاح الملفات المصابة بقدر الإمكان دون اللجوء لحذفها بالرغم من وجود بعض برامج الحماية التى تقوم بحذف أي ملف مصاب دون محاولة تنظيفه أو عزلة، وسرعة الفحص عند الطلب ,عندما يقوم المستخدم بطلب فحص كامل على جهازه فسرعة إنجاز عملية الفحص مطلوبة ومهمة، وقلة استهلاك موارد الجهاز , لأن بعض برامج الحماية تستهلك حجم كبير من ذاكرة الجهاز المؤقتة وتقوم بإشغال وحدة المعالجة المركزية بنسبة عالية مما يجعل أداء الجهاز منخفض وبطيء جداً، وقلة رسائل التحذيرات والتنبيهات , بعض برامج الحماية تظهر بكثرة رسائل تطلب من المستخدم اتخاذ قرار معين مما يجعل المستخدمين غير الخبراء يواجهون مشكلة في فهم الأوامر والقرارات التي يقدمها برامج الحماية من الفيروسات، وقد يؤدي القرار غير الصحيح إلى الإخلال بالأمن أو تعطيل برنامج أو خدمة معينة في النظام .